• تعز

  • الخميس، ٤ أبريل ٢٠٢٤ في ٩:٢١:١٣ ص
    آخر تحديث : الأحد، ٧ أبريل ٢٠٢٤ في ١:٤٢ م

موجة جديدة من الكوليرا تعصف بمدينة تعز اليمنية

(وكالة أنباء العالم العربي) - ناشد مدير إدارة مكافحة الأمراض والترصد الوبائي في مكتب الصحة بمحافظة تعز جنوب غرب اليمن، ياسين عبد الملك، منظمات الصحة العالمية إلى التدخل العاجل للحد من ارتفاع أعداد المصابين بوباء الكوليرا في المحافظة، وتوفير الأدوية اللازمة للحالات الحرجة التي توشك على الوفاة إن لم تتلق العلاج.

وأكد عبد الملك أن "عودة وباء الكوليرا إلى محافظة تعز يمثل عبئا صحيا جديدا يعانيه المواطن ونعاني منه كقطاع صحي في المحافظة، بلغت عدد الحالات حتى اليوم 141 حالة اشتباه كوليرا منها 36 حالة مؤكدة بعد الفحوصات الطبية الخاصة بمرض الكوليرا".

لافتا إلى أن أكثر الحالات تركزت في مديرية المدينة.

وأوضح عبد الملك أن "وباء الكوليرا له أسباب كثيرة، منها اختلاط مياه الصرف الصحي مع مياه الأمطار الموجودة خلال هذا الموسم في محافظة تعز، وأيضا تكدس النفايات في الشوارع وانتشار كثيف للذباب الذي له دور أساسي في نقل هذا الوباء وانتشاره في المجتمع".

وترقد عشرات الحالات من المصابين بالوباء في أسرة المستشفى الجمهوري بمدينة تعز، في وقت تعاني مستشفيات المحافظة من نقص العلاجات اللازمة للتعامل مع الانتشار الكبير للوباء.

منهم والدة أم إسكندر إبراهيم يحيى التي قالت "أمي تعاني من مرض الكوليرا، نحن من قرية الجبلين، منذ ثلاثة أيام وظروفها صعبة، هي تعاني كذلك من ضغط الدم والكسري، وتسبب لها هذا المرض بإسهال قوي ولم نجد لها علاجا".

مضيفة "الان هي ترقد في المستشفى الجمهوري، ونتمنى من الجهات الصحية أن تلتفت إلى المواطن لأن النفايات هي سبب نتشار الأمراض، نعاني من الوضع الصحي المتردي، ونعاني من ظروفنا الصعبة".

محمد عبد الله محمد مصاب بمرض الكوليرا ويرقد كذلك في المستشفى الجمهوري، اضطر إلى التخلي عن جزء من أملاكه كي يتمكن من تلقي العلاج، منوها إلى أنه جاء من قرية محاذية لمدينة تعز وتفتقر لوجود مراكز صحية متخصصة.

وأوضح محمد "أصبت بهذا المرض قبل ثلاثة أيام وتم نقلي إلى مستشفى الثورة ومن ثم إلى المستشفى الجمهوري، والآن أنا متعب إلى أقصى حد ولا توجد لدينا مراكز صحية في المنطقة فنضطر إلى القدوم للمدينة، المواطنون ظروفهم صعبة، وأنا لكي أتلقى العلاج بعت قطعة أرض".

وسجلت محافظة تعز حالة وفاة واحدة حتى الان جراء الإصابة بوباء الكوليرا، فضلا عن 588 حالة اشتباه بحمى الضنك، منها 180 حالة مؤكدة منذ بداية العام الجاري، على ما أفادت إدارة مكافحة الأمراض والترصد الوبائي في مكتب الصحة بمدينة تعز.