• بغداد

  • الثلاثاء، ٢ أبريل ٢٠٢٤ في ٥:٢١:٣٦ ص
    آخر تحديث : الثلاثاء، ٢ أبريل ٢٠٢٤ في ٥:٢١ ص

مسلسل عراقي بين مطرقة النقد وسندان التوقف عن العرض بعد اتهامات حول "إهانة" رموز شيعية

(وكالة أنباء العالم العربي) - أثار الجزء الثاني من مسلسل "الست وهيبة" جدلا واسعا في العراق بعد انتقادات حادة للعمل الفني وسط مطالبات بإيقاف عرضه بعد اتهامات له بشأن "إهانة" رموز شيعية.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن أن القضاء العراقي أصدر أمرا بإيقاف الجزء الثاني من المسلسل الذي يعرض خلال شهر رمضان الجاري "بناء على دعوى تقدم بها مؤلف الجزء الأول صباح عطوان".

وقال حكمت البيضاني منتج المسلسل الذي تدور أحداثه حول ممرضة تتعامل مع صراعات الشباب ومشكلاته مع التكنولوجيا والإنترنت "الشركة تعمل على تقديم دراما حقيقية تحمل سمات التشويق وتحمل سمات الفن الحقيقي، لكن هناك قصد معين من إثارة جزئية معينة من الإعلام، أعتقد وأشك أن هذا بدر لزرع الفتنة".

وأضاف "وفيما يتعلق بالنص والتعامل مع الأستاذ صباح عطوان فقد تم الاتفاق معه على أخذ النص منه وتم التنازل ضمن البند القانوني الواضح وفقرات العقد التي لا تقبل الشك بأن هناك مساحة وحرية للمخرج بالتغيير الذي يجده مناسبا من اجل مصلحة العمل".

واعتبر سامر حكمت مخرج المسلسل أن الهجوم على الجزء الثاني يحمل نوعا من المبالغة في رد الفعل، مؤكدا على أن الجزء الثاني لا يسيء لأي رمز في العراق.

وقال "طبعا الهجمة التي حصلت كان فيها نوع من المبالغة لأننا لا نحن ولا الفنانين يمكن أن نتجاوز أو نقدم إساءة لاي مكون كان، لأننا عراقيون من صلب هذا البلد متعايشين".

وأضاف "بالمقابل كان هناك جمهور واع دافع وتكلم وقال إن ما حدث لم يكن مقصودا، وهذا الدافع الذي جعلنا نستمر والذي أعطانا قوة وفرحنا به".

ويرى الممثل العراقي عبد الستار البصري أن إيقاف عرض المسلسل يصب في صالحه ويعمل ضده في نفس الوقت، مؤكدا أن الجماهير ستشاهد العمل الفني بشغف أكبر الآن لمعرفة المزيد من التفاصيل عنه.

وقال "في هذا التوقف حلاوة ولا حلاوة، الحلاوة بأن المشاهد سيتابع العمل بشغف كبير جدا لمعرفة لماذا توقف مسلسل عالم الست وهيبة، والجهة الأخرى التي هي ليست حلاوة أن هناك بعض الأشخاص تمنوا أن يتوقف العمل".

وأضاف "جهة نحت بالعمل إلى نطاق ديني وأنا بوجهة نظري هذا غير صحيح، الحمد لله بانت العملية واتضح أن ما أرادوا به أن يكون سببا في إيقاف العمل لا أساس له من الصحة وهذا فعله الشيء الصحيح".