• بروكسل

  • الأربعاء، ١٥ مايو ٢٠٢٤ في ١٠:٣٧:٣٤ ص
    آخر تحديث : الأربعاء، ١٥ مايو ٢٠٢٤ في ١٠:٣٧ ص

الاتحاد الأوروبي: استمرار إسرائيل في عمليتها في رفح سيفرض "حتما" ضغوطا شديدة على علاقاتنا

(وكالة أنباء العالم العربي) - قال الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، يوم الأربعاء إن مواصلة إسرائيل عمليتها العسكرية في رفح بجنوب قطاع غزة سيفرض ضغوطا شديدة على علاقاتها مع الاتحاد.

وحث بوريل في بيان إسرائيل على إنهاء عملياتها العسكرية في رفح فورا، معتبرا أن هذه العملية تزيد من عرقلة توزيع المساعدات الإنسانية في غزة وتفضي إلى زيادة عمليات النزوح الداخلي والتعرض لخطر المجاعة وتفاقم المعاناة الإنسانية.

وأضاف البيان "الاتحاد الأوروبي يدعو إسرائيل إلى الامتناع عن زيادة تفاقم الوضع الإنساني المتردي بالفعل في غزة، وإعادة فتح معبر رفح. إذا واصلت إسرائيل عمليتها العسكرية في رفح، فذلك من شأنه أن يفرض حتما ضغوطا شديدة على علاقة الاتحاد الأوروبي مع إسرائيل".

ودعا بوريل جميع الأطراف إلى مضاعفة جهودها لتحقيق وقف فوري لإطلاق النار في غزة والإفراج غير المشروط عن كافة المحتجزين في القطاع.